أخبار عاجلة

بطلا “بريكينغ باد” يعودان مرة أخيرة لوداع الجمهور

حصادنيوز-صنع “بريكنغ باد” (Breaking Bad) لنفسه سمعة كواحد من أفضل المسلسلات التلفزيونية التي تم إنتاجها على الإطلاق، وكون قاعدة جماهيرية واسعة وراسخة، وانتقل نجاحه بعد ذلك إلى المسلسل المشتق منه “من الأفضل الاتصال بسول” (Better Call Saul) الذي تناول تفاصيل حياة شخصية سول غودمان قبل بدء علاقته بأبطال بريكينغ باد.
ولكن ظل السؤال الأهم يطرح نفسه: هل نشاهد حلقات تدمج بين أبطال المسلسلين معًا؟
أعلن اليوم بيتر غولد أحد المسؤولين عن مسلسل “من الأفضل الاتصال بسول” أن والتر وايت (بريان كرانستون) وجيسي بينكمان (آرون بول) اللذين التقاهما المشاهدون مرة عندما ظهرا لأول مرة في يناير/كانون الثاني 2008 ينضمان إلى المسلسل المشتق في الموسم السادس والأخير.
والتر وايت يعود للعبة مرة أخرى
أعلن غولد عن الخبر في مسرح دولبي في لوس أنجلوس الأميركية، ولكنه رفض الإفصاح عن المزيد من التفاصيل، لترك بعض التشويق والإثارة للجمهور.
يثير هذا الإعلان الكثير من الحيرة، خاصة حول طريقة تقديم شخصية جيسي بينكمان في العمل الذي تسبق أحداثه المسلسل الأصلي، أيضًا يبلغ عمر الممثل الوقت الحالي 42 عامًا بينما شخصيته في العشرينيات، كما أكد الحساب الرسمي للمسلسل على تويتر الخبر بتغريدة “إنهم عائدون” مصحوبة بصورة كرانستون وبول.
ليلة السبت، ظهر صناع مسلسل “من الأفضل الاتصال بسول” في لوس أنجلوس، عندما تم الإعلان عن الخبر، ونهاية المسلسل. وصرح بوب أودينكيرك بطل المسلسل “كنت أرغب دائمًا في نمو الشخصية وقمت بدعم ذلك على مر السنين. كانت حجتي إلى المؤلف المشارك فينس جيليجان أن الناس أحيانًا يتعلمون الدروس الصحيحة من الصدمات والتحديات في الحياة. قال بوب أودينكيرك، على السجادة الحمراء، إنهم لا يصبحون دائمًا والتر وايت. وسأترك الأمر لكم لمعرفة ما إذا كان هذا هو ما حدث”.
دارت أحداث “بريكنغ باد” حول مدرس الكيمياء الكهل والتر وايت، الذي يكتشف إنه مصاب بنوع خطير من السرطان على الرغم من التزامه بالعادات الصحية طوال عمره، وعيشه حياة هادئة مع ابنه المريض وزوجته الحامل، وخوفًا من ترك عائلته بدون دخل أو عائل بوفاته، يقرر بشكل يائس بدء تصنيع مخدر الأمفيتامين مستخدمًا خبراته الكيميائية، ويتخذ شريكًا هو جيسي بينكمان أحد طلابه السابقين، ولكن الدخول لحياة تجار المخدرات ليس سهلًا بالتأكيد، لذلك تحدث العديد من التداعيات، والتحولات في شخصية كل من والتر وجيسي، قادتهما إلى النهاية بعد 5 مواسم ناجحة للغاية.
من الأفضل الاتصال بسول
مسلسل “من الأفضل الاتصال بسول” عمل مقتبس من “بريكنغ باد” ويتناول قصة سول منذ كان محاميا صغيرا، ورحلته حتى أصبح المحامي الجنائي الأشهر المعروف باسم سول غودمان، والذي في المستقبل سيمثل والتر وايت وجيسي ويحاول حماية أعمالهما غير الشرعية بحيله القانونية الذكية.
مع السنوات العديدة التي قضاها سول في العالم بين المسلسلين، قال بيتر غولد، مبتكر ومدير المسلسل المشارك، إن صعوبة نهايات الأعمال الطويلة مثل “من الأفضل الاتصال بسول” أن يعرف صناعها ما هو الوقت المناسب لترك الشخصية؟ وهذا القرار بشأن وقت الانتهاء وكيفيته لم يكن مخططًا له منذ سنوات، ولكن بدأت الفكرة في التبلور الموسم الماضي فقط.
أعلن صناع المسلسل إنه لم يكن لديهم أي فكرة عن الكيفية التي سيتم بها ختام العمل حتى الموسم الخامس، ولكن بعد مشاهدته اتضح لهم أن عالمهم الدرامي يقترب من نهايته بالفعل، وكان عليهم الاعتماد على كل ما بنوه المواسم الخمسة الأولى لاكتشاف كيف يعطون شخصيتهم المفضلة نهاية منطقية تليق بما قدموه من قبل.
وأعلن أودينكيرك أن حقيقة انتهاء المسلسل لم تصدمه بالكامل، بينما كان بيتر غولد عاطفيًا خلال تصوير الحلقة الأخيرة في اليوم الذي اختتم فيه المسلسل، حيث أضاف الأخير أنهم كجماعة مروا سويًا بالكثير من الأحداث معًا، لذلك هو وداع مؤلم وبطيء لهم، وأن هذا الفريق قد يعود للعمل مرة أخرى معًا، فقد ظن بعد انتهاء “بريكنغ باد” أنه قام بأفضل ما يمكن تقديمه، لكن ها هو هنا بدأ رحلة جديدة، ويكاد ينهيها.
سيتم عرض الموسم السادس الذي يحمل ظهور البطلين القديمين على نصفين، النصف الأول منه تم تحديد موعد عرضه في 18 أبريل/نيسان الجاري، بينما الثاني من المنتظر عرضه يوليو/تموز القادم.

شاهد أيضاً

“المشوار” بطل شعبي لجمهور النخبة.. الوجه الآخر لمحمد رمضان

 حصادنيوز-مسلسل “المشوار” أحد أهم الأعمال المعروضة خلال موسم مسلسلات رمضان 2022؛ وذلك لأسباب عدة، أولها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *